المجلة السعودية للعلوم التربوية https://sjes.org.sa/index.php/sjes <p>المجلة السعودية للعلوم التربوية (SJES) مجلة ربع سنوية تصدر في (مارس، يونيو، سبتمبر، ديسمبر)، وتصدرها الجمعية السعودية للعلوم التربوية والنفسية وتهتم بجميع موضوعات وقضايا التربية والتعليم<strong> </strong>والاسهام في تطوير الممارسات التربوية على أسس البحث العلمي الرصين، وتتطلع للارتقاء بمستوى البحوث والدراسات التربوية إلى مستويات متميزة وبما يتسق مع القيم الإسلامية ويحقق معايير الجودة العالمية للنشر العلمي. </p> الجمعية السعودية للعلوم التربوية والنفسية ar-IQ المجلة السعودية للعلوم التربوية 1658-8045 دور برنامج تطويرٍ مهنيٍ قائمٍ على البحث الإجرائي في تنمية تقدير الذات واتخاذ القرار لدى معلمي العلوم بالمرحلة المتوسطة https://sjes.org.sa/index.php/sjes/article/view/141 <p>هدف البحث إلى التعرف على دور برنامجِ تطويرٍ مهنيٍ قائمٍ على البحث الإجرائي في تنمية تقدير الذات واتخاذ القرار لدى معلمي العلوم بالمرحلة المتوسطة. وتم في هذا البحث بناء برنامج تطوير مهني قائم على البحث الإجرائي معتمدًا على مهارات البحث الإجرائي في نموذج مركز تكنولوجيا التعليم (CTE) بجامعة جونز هوبكنز. جُمعت البيانات ونُظمت عن طريق تطبيق أداة للكشف عن مستوى تقدير الذات، وأخرى للكشف عن مستوى اتخاذ القرار، قبل تطبيق البرنامج وبعده، كما جُمعت بيانات نوعية ذات صلة بالمتغيرين التابعين بعد الانتهاء من تطبيق البرنامج باستخدام بطاقتي مقابلة شبه منتظمة. شارك في البحث (16) معلمًا للعلوم بالمرحلة المتوسطة في إدارة تعليم محافظة سراة عبيدة، واستغرقت مدة تطبيق البرنامج اثني عشر أسبوعًا في أثناء الفصل الدراسي الثاني للعام 1442هـ. وأظهرت النتائج عدم وجود فرق دال إحصائيًّا بين نتائج العينة قبل تطبيق برنامج التطوير المهني وبعده لكلا المتغيرين، إلا أن البيانات النوعية قدمت مؤشرات إيجابية على وجود دورٍ للبرنامج في تحسين متغيري تقدير الذات واتخاذ القرار لدى المعلمين، مما أتاح للباحثين التوصية بتطبيق برنامج التطوير المهني المقترح لتعزيز هذين المتغيرين، وأوصيا -في الوقت ذاته - بتطبيق البرنامج على عينة أوسع؛ لغرض الوصول إلى بيانات كمية ونوعية أثرى تساعد في فهم دور البرنامج على المتغيرين لدى معلمي العلوم.</p> مبارك بن سعيد آل طراد سعيد بن محمد الشمراني الحقوق الفكرية (c) 2022 2022-03-15 2022-03-15 1 10 1 22 دور التعليم عن بعد خلال جائحة كورونا في دعم دمج التقنية في التعليم: دراسة نوعية https://sjes.org.sa/index.php/sjes/article/view/64 <p>هدفت الدراسة إلى استقصاء دور التعليم عن بعد الذي تم تطبيقه خلال جائحة كورونا في دعم دمج التقنية في التعليم واستكشاف المبادرات والأعمال التطوعية التي تمت لتسهيل تجربة الناس مع التعليم عن بعد ودمج التقنية في المملكة العربية السعودية . طبقت الباحثة المنهج الوصفي النوعي حيث تم إجراء23 &nbsp;مقابلة غير مقننة وتم تسجيل 23 مشاهدة، إلى جانب تحليل ما يقارب 400 منشور في وسائل التواصل الاجتماعي. تنوعت عينة الدراسة بحيث تضمنت كل مجموعات أصحاب المصلحة في المجتمع التعليمي السعودي من المعلمين والطلاب والأهالي والإداريين والمشرفين التربويين والمدربين والمتدربين. بعد تحليل البيانات باستخدام التحليل الموضوعي انتهت نتائج الدراسة إلى استنباط عدد من المواضيع الهامة من أبرزها: تطوير مهارات المعلم والطالب والأهالي التقنية، دمج التقنية في: الأنشطة التعليمية الصفية، والإشراف التربوي، والتواصل والتفاعل المستمر مع الطلاب وأولياء الأمور، والأنشطة اللاصفية، والدورات التدريبية والتعليم غير الرسمي، إلى جانب إجراء وحضور مناقشات الماجستير والدكتوراه عن بعد. تنوعت المبادرات التي كشفت عنها الدراسة ما بين مبادرات مادية، وتقديم الخدمات الاستشارية والأعمال التطوعية، ومبادرات تربوية، وتشجيع روح التنافس، ودعم إشراك المجتمع والأفراد في اتخاذ بعض القرارات المتعلقة بالتعليم عن بعد، ومبادرات توعوية ، ومكافحة التنمر الإلكتروني، والتكافل الأسري والمجتمعي.</p> فوزية بنت عمر عبدالله العوبثاني الحقوق الفكرية (c) 2022 المجلة السعودية للعلوم التربوية 2022-03-15 2022-03-15 1 10 23 39 فاعلية برنامج تطوير مهني قائم على بحث الدرس في تطوير الممارسات التأملية لدى معلمي الرياضيات بالمرحلة الابتدائية https://sjes.org.sa/index.php/sjes/article/view/142 <p>هدف البحث إلى دراسة فاعلية برنامج تطوير مهني قائم على بحث الدرس في تطوير الممارسات التأملية لدى معلمي الرياضيات بالمرحلة الابتدائية في المملكة العربية السعودية، ولتحقيق ذلك أعدّ الباحثان برنامجاً قائمًا على النموذج الياباني للتطوير المهني للمعلمين والمسمّى ببحث الدرس. واتُّبِعَت منهجية البحث النوعي باستخدام أسلوب دراسة الحالة. واستُعملت لجمع البيانات أداتان هما: الاستبانة، وأسئلة المقابلات بعد انتهاء البرنامج، وشارك في البحث أربعة من معلمي الرياضيات بإحدى المدارس الابتدائية بمدينة الرياض، واستغرق تطبيق البرنامج وجمع البيانات فصلاً دراسياً كاملاً. ثم حُلّلت البيانات ورُبطت ونُوقشت وفُسّرت بشمولية. أظهرت النتائج وجود تأثير لبرنامج بحث الدرس في تطوير الممارسات التأملية ، وكانت أكثر الممارسات التأملية تطويراً لدى المعلمين المشاركين: 1-الأهداف التعليمية: "التأمل حول موضوع بحث الدرس (الهدف البعيد)"، و"التأمل حول أهداف الدروس"، 2-المحتوى الرياضي: "التأمل في المحتوى لتحديد درس البحث"، و"تدقيق النظر في المحتوى وفق الأهداف"، و"التفكير دائماً في ربط المحتوى بحياة التلاميذ"، 3-إجراءات التدريس: "التأمل والمراجعة لخطة الدرس قبل تنفيذها"، و"التأملات الذاتية حول الاجراءات وتوفير البدائل"، و"مناقشة التأملات مع الزملاء لاقتراح الحلول"، 4-تعلم التلاميذ: "التفكير حول سبل إثارة الدافعية للتلاميذ"، و"تأملات المعلم الذاتية حول تعلم التلاميذ". وبناءً على النتائج قُدِّمَت بعض التوصيات؛ للمساهمة في تطبيق بحث الدرس بما يلائم المدارس السعودية بفاعلية</p> علي بن طاهر بن عثمان اليافعي محمد بن عبدالله بن عثمان النذير الحقوق الفكرية (c) 2022 2022-03-15 2022-03-15 1 10 41 61 تقييم المعلمات للتفاعلات الاجتماعية من خلال المشاركة اللفظية لدى التلميذات ضعيفات السمع مع قريناتهن السامعات في برامج الدمج https://sjes.org.sa/index.php/sjes/article/view/143 <p>هدفت الدراسة إلى معرفة مستوى تقييم المعلمات للتفاعلات الاجتماعية من خلال المشاركة اللفظية لدى التلميذات ضعيفات السمع مع قريناتهن السامعات في برامج الدمج، وذلك باختلاف متغير الصف الدراسي ، والمؤهل العلمي ، وعدد سنوات الخبرة في التدريس . ولتحقيق الهدف قام الباحثان باستخدام المنهج الوصفي، وبناء أداة الدراسة وهي عبارة عن استبانة تتكون من قسمين: القسم الأول ويشمل على البيانات الأولية: (مستوى الصف الدراسي الذي تقوم المعلمة بتدريسه، والمؤهل العلمي، وعدد سنوات الخبرة). والقسم الثاني يحتوي على المحور الأساسي للاستبانة ويتكون من (21) عبارة، تندرج تحت محور واحد بعنوان: تقييم المعلمات للتفاعلات الاجتماعية من خلال المشاركة اللفظية لدى التلميذات ضعيفات السمع مع قريناتهن السامعات في برامج الدمج. وتم تطبيق الاستبانة على عينة الدراسة والبالغ عددهن (249) معلمة للتلميذات ضعيفات السمع في المرحلة الابتدائية في برامج الدمج بمدينة الرياض. وتوصلت الدراسة إلى أن مدى تحقق التفاعلات الاجتماعية من خلال المشاركة اللفظية لدى التلميذات ضعيفات السمع مع قريناتهن السامعات في برامج الدمج حصل على مستوى موافقة عام (موافق)، وبمتوسط عام بلغ (3,47). كما تشير النتائج إلى عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (0,05) أو أقل منه بين استجابات المعلمات تبعاً لمتغيرات الدراسة (الصف الدراسي، المؤهل العلمي، سنوات الخبرة).</p> أمل عبد الرحمن العمري بدر ناصر القحطاني الحقوق الفكرية (c) 2022 2022-03-15 2022-03-15 1 10 63 80 تحليل محتوى كتاب الحديث والثقافة الإسلاميَّة المقرَّر على طلاب التعليم الثانويِّ في المملكة العربيَّة السعوديَّة في ضوء مهارات الإرشاد الأُسريِّ https://sjes.org.sa/index.php/sjes/article/view/146 <p>استهدفت الدراسة تحليلَ محتوى كتاب الحديث والثقافة الإسلاميَّة المقرَّر على طلاب التعليم الثانويِّ في المملكة العربيَّة السعوديَّة، في ضوء مهارات الإرشاد الأُسريِّ. ولتحقيق أهداف الدراسة؛ استخدم الباحث المنهج الوصفيَّ التحليلي القائم على تحليل المحتوى، واعتمد الموضوعَ والفِكرة وَحْدةً للتحليل، ومهاراتِ الإرشاد الأُسريِّ فئةً للتحليل، وتكوَّنت القائمة من (3) مهاراتٍ رئيسة، و (18) مهارةً فرعيَّة موزَّعة على المهارات الرئيسة الثلاث، وتم التحقق من صدق القائمة وثباتها، ثم طبِّقت الدراسة على كتاب "الحديث والثقافة الإسلاميَّة" المقرَّر على طلاب التعليم الثانويِّ، وكان من أهمِّ نتائج الدراسة: حصول المهارات المهنيَّة للمرشِد الأُسريِّ، على الترتيب الأول من بين المهارات بنسبة بلغت (42.22%)، ويليها جاءت المهارات الشخصيَّة للمرشد الأُسريِّ، بالمرتبة الثانية بنسبة بلغت (30.37%)، وجاءت مهارات المعارف بالأخلاقيات الأُسريَّة بالمرتبة الثالثة بنسبة بلغت (27.40%)، من بين مهارات الإرشاد الأُسريِّ التي ينبغي مراعاتُها في محتوى كتاب "الحديث والثقافة الإسلاميَّة" للمرحلة الثانويَّة. وفي ضوء نتائج الدراسة، تم التوصل إلى العديد من التوصيات والمقترحات؛ ومن أهمها: ضرورةُ تضمين محتوى كتاب "الحديث والثقافة الإسلاميَّة" المقرَّر على طلاب التعليم الثانويِّ جميعَ مهارات الإرشاد الأُسريِّ التي توصَّلت إليها الدراسة الحاليَّة، وحثُّ أصحاب القرار ومخططي ومطوري مناهج العلوم الشرعية على الاهتمام بمهارات الإرشاد الأُسريِّ، وتضمينها بشكل كافٍ ومتوازن.</p> عبدالعزيزبْنُ فالحٍ العصيل الحقوق الفكرية (c) 2022 2022-03-15 2022-03-15 1 10 81 97 تطبيق التحليل الـهَرَمِيّ في بطاقة الأداء الـمُتَواِزن لكلية التربية بجامعة القصيم https://sjes.org.sa/index.php/sjes/article/view/147 <p>هدفت الدراسة إلى تطبيق التحليل الـهَرَمِيّ في بطاقة الأداء الـمُتَواِزن لكلية التربية بجامعة القصيم، باستخدام المنهج المزجي التتابعي الاستكشافي لعينة تمثَّلت من وكلاء وأعضاء هيئة التدريس وطلاب الدراسات العليا من كلية التربية بجامعة القصيم، وتمثَّلت أدوات الدراسة من أداتين المقابلة غير المقننة، واستمارات في التحليل الـهَرَمِيّ.&nbsp; وقد طُبّقت الدراسة على معايير بطاقة الأداء الـمُتَواِزن (المالي، والعملاء، والعمليات الداخلية، والتعلم والنمو)، وأسفرت النتائج بعد المقابلات عن (6) مؤشرات لكل معيار، بمجموع (24) مؤشرًا، ومن خلال عرض استمارات التحليل الـهَرَمِيّ على الخبراء؛ للمقارنة الزوجية بينها بإجمالي (240) مقارنة، وقد أبرزت نتائج الدراسة أن أهم المؤشرات في بطاقة الأداء الـمُتَواِزن لكلية التربية بجامعة القصيم من وجهة نظر الخبراء - وفقًا لأهميتها النسبية لكل معيار باستخدام أسلوب التحليل الـهَرَمِيّ- تمثّلت فيما يأتي: "تطوير المقررات حتى تتناسب مع سوق العمل" هو الأعلى بأهمية (38,25)، ثم "ارتفاع المقبولين والخِرّجين سنويًّا"، وتأثيره في الأبعاد(19,23)، وحاز "إقامة المؤتمرات التربوية" الدرجة الثالثة بنسبة (16,1)، ويليه "خفض الشكاوى وسماع المقترحات" بنسبة (14,7)، أما "الحصول على الجوائز المحلية والعالمية"؛ فحصل على الترتيب الخامس بنسبة (6,1)، وبالترتيب الأخير "زيادة المقاعد المجانية في الدراسات العليا" بنسبة (5,8)، وأوصت الدراسة بالاهتمام بتطبيق بطاقة الأداء الـمُتَواِزن، وتحديث أدوات قياس الأداء، ودعت إلى الحرية في التخطيط الاستراتيجي للكلية، وتطبيق التحليل الـهَرَمِيّ في صنع القرارات.</p> شهاليل بنت علي بن محمد الغنام الحقوق الفكرية (c) 2022 2022-03-15 2022-03-15 1 10 99 123 اتجاهات معلمات المرحلة الابتدائية في برامج دمج التلميذات الصم وضعيفات السمع نحو التدريس التشاركي مع معلمة صماء مساعدة https://sjes.org.sa/index.php/sjes/article/view/148 <p>هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على اتجاهات معلمات المرحلة الابتدائية في برامج دمج التلميذات الصم وضعيفات السمع نحو التدريس التشاركي مع معلمة صماء مساعدة، والكشف عن الفروق في اتجاهات المعلمات باختلاف المتغيرات (التخصص، الصفوف الدراسية، المؤهل العلمي، سنوات الخبرة، الدورات التدريبية في التدريس التشاركي). ولتحقيق أهداف الدراسة تم استخدام المنهج الوصفي (المسحي)، حيث تم تطبيق مقياس الاتجاهات -إعداد الباحثتان-والذي يتكون من (38) عبارة موزعة على ثلاث محاور وفقًا لمكونات الاتجاه (معرفي – وجداني – سلوكي)، وتوزيعه الكترونيًا على (401) معلمة من معلمات المرحلة الابتدائية في برامج دمج الصم وضعيفات السمع بمدينة الرياض. توصلت النتائج بشكل عام إلى وجود اتجاهات إيجابية لدى معلمات المرحلة الابتدائية في برامج دمج الصم وضعيفات السمع نحو التدريس التشاركي مع معلمة صماء مساعدة، وعن وجود فروق ذات دلالة إحصائية في متغير (التخصص) بين استجابات معلمات التعليم العام والتربية الخاصة لصالح معلمات التعليم العام، في حين لم يكن هناك فروق ذات دلالة إحصائية بين استجابات المعلمات وفقاً لمتغير (الصفوف الدراسية، المؤهل العلمي، سنوات الخبرة، الدورات التدريبية في التدريس التشاركي). وقد أوصت الدراسة المسؤولين في وزارة التعليم والقائمين على برامج التربية الخاصة بوضع برامج وخطط تنفيذية لتطبيق التدريس التشاركي مع المعلمين الصم في مدارس الدمج.</p> فاطمة منصور آل منصور مريم حافظ تركستاني الحقوق الفكرية (c) 2022 2022-03-15 2022-03-15 1 10 125 149